مختارات حضرموت نيوز
شركة جمعان للتجارة والاستثمار
حضرموت نيوز
أمين عام المؤتمر الزوكا يؤكد: أحمد علي عبدالله صالح تحت الإقامة الجبرية في الإمارات
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
اليمن: إغلاق الحدود يعطّل أنظمة المياه والصرف الصحي ويزيد خطر الكوليرا
حضرموت نيوز - اليمن ( جنيف/ صنعاء (اللجنة الدولية) )
الوثيقة الخطيرة التي كشف عنها الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاسبق
حضرموت نيوز - اليمن
الوحدة‮ ‬والمشروع ‬الوطني
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس)
الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تقر ميزانية 2016م
حضرموت نيوز - اليمن
نجاح رغم العواصف
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم- فؤاد القاضي )
العاصمة صنعاء الأنموذج الرائع والرقم الصعب
حضرموت نيوز - " سلطان قطران ".
حمود النقيب يوجه رسالة عاجلة لأمين جمعان بعد إقصاء الحوثيين له من منصب امانة العاصمة
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
اليمن : وزير الإدارة المحلية القيسي يواصل مساعية التآمرية على السلطة المحلية
حضرموت نيوز - اليمن
خفايا وإسرار تورط وزيرا المالية والإدارة المحلية في جرائم دستورية وسط تحذيرات محلي
حضرموت نيوز - اليمن (حضرموت نيوز - خاص )
ملياران ونصف المليار ريال أرباح البنك اليمني للإنشاء والتعمير 2015م
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصه)
رئيس مجلس إدارة شركة كمران يقوم بزيارة لجمعية التحدي لرعاية و تأهيل المعاقات
حضرموت نيوز - اليمن ( أمانة العاصمة صنعاء )
وترجل الفارس الوطني المؤتمري الشهيد عبدالقادر هلال .. سيرة ذاتية
حضرموت نيوز - (سلطان قطران )
اليمن : حمود عباد يؤدي اليمين الدستورية أميناً للعاصمة صنعاء خلفاً لشهيد السلام هلال
حضرموت نيوز - اليمن (أمانة العاصمة صنعاء- سيف قطران)
الخائن العميل المدعو قناة رشد الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائن العميل المدعو قناة يمن شباب الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائنة العميلة المدعوة قناة بلقيس الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
الخائن العميل المدعو قناة سهيل الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
هيلاري كلينتون:تعترف وتقول : نحن صنعنا تنظيم القاعدة بجلبه من السعودية إلى أفغانستان
حضرموت نيوز - ( متابعات خاصة )
حضرموت نيوز - رئاسة الجمهورية تنعي المناضل الجسور الشهيد عبد العزيز عبد الغني

الإثنين, 22-أغسطس-2011
حضرموت نيوز - صنعاء -
نعت رئاسة الجمهورية اليوم فقيد الوطن الكبير الشهيد عبد العزيز عبد الغني رئيس مجلس الشورى الذي وافاه الأجل إثر إصابته في الحادث الإجرامي الغادر الذي استهدف فخامة رئيس الجمهورية وكبار قيادة الدولة بجامع دار الرئاسة في الثالث من يونيو الماضي، وذ لك في بيان نعي جاء فيه:
في لحظات مريرة شديدة القسوة وعظيمة الحزن عاصفة الآلام تنعي رئاسة الجمهورية إلى كافة أبناء شعبنا اليمني الوفي والمجاهد والشعب الصابر والمناضل والمثابر شهيد الوطن الكبير الأستاذ عبدالعزيز عبدالغني رئيس مجلس الشورى الذي وافته المنية عصر هذا اليوم في مستهل العشر الأواخر من الشهر الفضيل بعد معاناة كبيرة وصبر جليل من الإصابات والجراح العميقة التي أصيب بها في الحادث الإجرامي الغادر والأثيم الذي تعرض له فخامة رئيس الجمهورية وكبار مسئولي الدولة في مسجد دار الرئاسة في غرة شهر رجب الحرام .

وتلك الجريمة النكراء التي استهدفت جوهر الدولة اليمنية وقيادتها والوحدة الوطنية وسيادة البلاد وما زالت تفضي بآثارها الأليمة والمدمرة كما حدث في هذا اليوم الحزين الذي سيبقى من أعمق أيام الحزن في الجمهورية اليمنية وفي حياة كل اليمنيين الذين يعرفون الراحل العظيم أصدق المعرفة وأجلها صورة وأعمقها أثراً.
إن رئاسة الجمهورية لا يمكن مهما حاولت تطويع الكلمات والأفكار في هذا البيان أن نعبر عن قسوة الألم وعظمة الحزن وشدة البلاء إزاء هذا الحادث الأليم، وهي ذات المشاعر التي سوف تنتاب الملايين ولا نقول أسرة الفقيد العظيم وأهله وذويه فحسب ولكن تلك هي مشيئة الله سبحانه وتعالى وذلك هو قضاءه الذي لا راد له.

فالخسارة جسيمة والفقدان كبير وعصيب على كل المستويات ولكل ما كان يمثله شهيد الوطن الكبير الأستاذ الجليل عبدالعزيز عبدالغني رئيس مجلس الشورى شهيد الحرية والديمقراطية ووطن الثاني والعشرين من مايو وكشخصية وطنية وعربية وعالمية فذة لن تعوض وقد تولى العديد من المناصب القيادية العليا كنائب لرئيس الجمهورية ورئيس للحكومة في العديد من الفترات التاريخية المهمة في حياة شعبنا قبل الوحدة وبعدها، فكان رجل التنمية الأول في قيادة السلطة التنفيذية والمفكر الاقتصادي الفاهم والمعطاء ورجل الإدارة الناجحة ورجل الدولة الصادق الوفي الملتزم.

وكان سنداً وعضداً قوياً لفخامة رئيس الجمهورية في كافة المراحل التاريخية التي مرت بوطننا العزيز الغالي حتى الوصول للمحطة التاريخية العظيمة الـ22 من مايو المجيد وإقامة الدولة اليمنية الحديثة دولة الوحدة والحرية والديمقراطية والتنمية وحتى آخر لحظات حياته الغنية بالبذل والعطاء ونكران الذات وبرز في ذلك كواحد من الوحدويين الأوائل ومن السياسيين والاقتصاديين الذين عركتهم ساحات النضال الوطني الحر الصادق والمسئول الرافض للأفكار الدخيلة والمسلمات المستوردة والتصدي للأفكار الشمولية كما كان من مؤسسي المؤتمر الشعبي العام وتصعد في قيادته إلى موقع الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام لعدة دورات تنظيمية وبصمات عطائه ملموسة وباقية في كافة المؤسسات التي أدارها من بداية حياته العملية كمدرس مروراً بالمواقع والمناصب الهامة والرفيعة التي تبوأها والتي كان آخرها رئيساً لمجلس الشورى حتى ارتفع إلى الرفيق الأعلى.

وقد اتسمت حياته العملية والخاصة بتميز رفيع المستوى لما كان يمتلكه من دماثة الأخلاق ومناقب القيادي الحكيم صاحب الشخصية الانسانية المتفتحة على كل من حوله المتصفة بالنبل والشجاعة والانتصار لقيم الحياة العصرية والدولة المدنية.

وتعلن رئاسة الجمهورية الحداد في الجمهورية اليمنية لمدة ثلاثة أيام وتنكيس الأعلام في كافة مؤسسات ومرافق الدولة المركزية والمحلية والبعثات الدبلوماسية اليمنية وقراءة القرآن الكريم في الإذاعات والمحطات التلفزيونية الرسمية ومساجد الجمهورية وإقامة جنازة رسمية وشعبية لتشييع جثمان المغفور له شهيد الوطن إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء بعد الصلاة على جثمانه الطاهر في جامع الصالح عقب صلاة ظهر يوم الاربعاء 24 أغسطس 2011م بإذن الله وتوفيقه.

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وغفرانه..وأسكنه فسيح جناته..
وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان..
"إنا لله وإنا إليه راجعون"

* المصدر: سبأ
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد


جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2018 لـ(حضرموت نيوز)