مختارات حضرموت نيوز
شركة جمعان للتجارة والاستثمار
حضرموت نيوز
أمين عام المؤتمر الزوكا يؤكد: أحمد علي عبدالله صالح تحت الإقامة الجبرية في الإمارات
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
ماهي ا لمعلومات التي كشفها الزعيم صالح عن جريمة تفجير جامع الرئاسة وجمعة الكرامة ؟
حضرموت نيوز - اليمن
مايو .. وجه اليمن التوحدي
حضرموت نيوز - اليمن (امين محمد جمعان )
ملياران ونصف المليار ريال أرباح البنك اليمني للإنشاء والتعمير 2015م
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصه)
الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تعقد اجتماعها الـ 53 و تقر الميزانية
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
يحي صالح : الدول التي تأمرت على صدام حسين هي ذاتها التي تتباكى صدام وتعتدي على اليمن
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
حازب يكشف الضغوطات التي تعرض لها السفير أحمد علي عبدالله صالح ووالده من قبل العدوان
حضرموت نيوز - اليمن
المؤامرة مستمرة
حضرموت نيوز - اليمن ( فيروز علي )
شركة الكون المحدودة للخدمات التعليمية و الجامعية.
حضرموت نيوز - اليمن
تزامناً بالذكرى الـ(26) للعيد الوطني الكون تدشن تحضيرات افتتاح جامعة صنعاء في فلسطين
حضرموت نيوز - اليمن (أمانة العاصمة صنعاء)
في أمسية مؤتمر صنعاء ..العواضي يكشف عن عروض مغرية رفضها السفير احمد علي
حضرموت نيوز - اليمن ( صنعاء )
التكتم السعودي و الإمارتي على خسارة أمرائهم و قادتهم في اليمن
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة)
علي البروي .. شخصية رياضية ووطنية فذه .
حضرموت نيوز - اليمن ( سلطان قطران )
الهلال الأحمر بصنعاء يؤهل 50 نازحاَ ونازحة من أبناء محافظة صعدة بمهارات الاسعافات
حضرموت نيوز - اليمن ( صنعاء - عادل ثامر )
الخائن العميل المدعو قناة رشد الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائن العميل المدعو قناة يمن شباب الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائنة العميلة المدعوة قناة بلقيس الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
الخائن العميل المدعو قناة سهيل الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
هيلاري كلينتون:تعترف وتقول : نحن صنعنا تنظيم القاعدة بجلبه من السعودية إلى أفغانستان
حضرموت نيوز - ( متابعات خاصة )
حضرموت نيوز - بحضور نخبة من الإعلاميين ... مستشفى الكويت الجامعي يدشن عهداً جديداً من البرامج للارتقاء بخدمات الرعاية للمرضى ..

الأربعاء, 26-أكتوبر-2016
حضرموت نيوز - اليمن ( تقرير - سلطان قطران ) -
أطلع نخبة من الإعلاميين اليوم الأربعاء الموافق 26 أكتوبر 2016م ، على مرافق واقسام مستشفى الكويت الجامعي الذي يشهد ورشة عمل ترميم وتحديث لكافة منشئاته ومرافقه واقسامه المختلفة التي كانت ولازالت تعاني من صعوبات جمة وبحاجة إلى مد يد العون لهذا الصرح الطبي الذي يستقبل عدد كبير من حالات المرضى وخاصة المعدمين وذوي الدخل المحدود وطلاب الجامعة والأكاديميين .

في خلال الزيارة التي قام الإعلاميين بتفقد اوضاع المستشفى برفقة مستشار المستشفى الأستاذ - محمد الجرموزي ، والذي قدم كافة التسهيلات للصحفيين و أطلعهم على كل صغيرة وكبيرة وقدمنا للمختصين في اقسام ومرافق المستشفى والذين تحدثوا إلينا كلاً بأسمة وصفته بكل شفافية وبدون أي إملاءات عليهم ، حيث أطلع الإعلاميين على أقسام الصيانة والتشغيل والتوليد الكهربائي في ظل شحة المشتقات النفطية والحركة لسيارات الأسعاف والتي تصل لخمس سيارات أسعافية لا تغطي حجم المسؤولية عند القيام بالحالات الطارئة ووقت الغارات الجوية .
كما أطلع الإعلاميون على المصنع المصغر للأوكسجين و بنك الدم الذي يتم تأهيلية حالياً ليتسنئ له تقديم خدماته بشكل أفضل وبأمكانيات حديثة لتوفير كافة خدمات الرعاية الطبية والذي قد يحتاج لصيانة وتوفير الأسطونات وخاصة وانه يقدم خدمات داخلية لغرف العمليات وأقسام القلب والخدج وغيرها والذي قد يكلف نحو عشرة مليون ريال ، وتم الأطلاع أيضاً على مخازن الأدوية وما تعانية من قلة الأدوية والتعرف عن ما يقدم من اعمال الخير المقدمة في هذا الجانب من بعض المساهمين في توفير الأدوية للمحتاجين من مرضى الكلى والسكر وبعض الأمراض .

وخلال الزيارة التي سبقت عقد المؤتمر الصحفي تم التعرف على إدارة أستقبال المرضى و آلية أجراءات الأستقبال لكل الحالات والطوارئ والرقود والعمليات والعناية المركزة وقسم الولادة والأطفال ومستوئ العناية بهم وأستقبال الجرحى والمصابين من المتضررين من الغارات الجوية للعدوان السعودي الأمريكي وتم التعرف على إدارة الأحصاء ،وافتقارها للشبكة الإلكترونية لمتابعة معلومات وبيانات وحالات المرضى بداءً من الأستقبال والرقود والعمليات والمختبرات ، بالإضافة إلى التعرف على معاناة المرضى والصعوبات والتحديات التي يوجهها المستشفى وإدراتة المتمثلة في الدكتور - عبداللطيف أبو غانم ، والتي لم تستلم للعجز وقلة الإمكانيات التي من شأنها أغلاق المستشفى أمام جميع المرضى والحالات المترددة عليهم ، بل بإدارتة وبجهود وتعاون كل العاملين في المستشفى أعلنوا جميعاً صمودهم وتصديهم للعدوان الغاشم ودشنوا في ظل الظروف الصعبة تدشين عهداً جديد لمستشفى الكويت الجامعي الذي لا يربط الجامعة صنعاء به سواء الأسم فقط دون أن يقدم له الدعم المرتبط بالمستشفى .

بعد تلك الزيارة المتسمة بالوضوح والشفافيةوالمصداقية والتي شواهد فيها حركة ترميم شاملة لكافة مرافق المستشفي وأدخال مهام التحديث والتطوير المواكبة للعصر والتي تلبي طموحات توفير الرعاية الصحية والطبية والعلاجية للمواطنين ، تم عقد المؤتمر الصحفي بمكتب إدارة المستشفى بحضور عدد من النخبة الإعلاميين والصحفيين .

وفي المؤتمر الصحفي الذي حضرة كلاً من المدير المالي للمستشفى الأستاذ - يحي الذيفاني ، ومدير الحسابات والمشتروات وضابط أمن المستشفى المقدم - عبدالكريم زياد ، أكد مدير عام مستشفى الكويت الجامعي الدكتور - عبداللطيف أبو طالب ، إنتهاء إدارة المستشفى من إعادة تأهيل وإصلاح 90 بالمائة من الأجهزة والمعدات الطبية .

وإشار أبو طالب إلى إن إدارة المستشفى تضع اللمسات الأخيرة لإستكمال مراحل الترميم والتجهيز للأجهزة والمعدات الطبية للمساهمة في مواجهة الوضع الصحي الذي يزيد سوءً نتيجة استمرار العدوان والحصار .

واوضح مدير عام المستشفى أن القدرة الأستيعابية السريرية لأقسام المستشفى هي (232) ، وأن الكادر الوظيفي يشمل ( 940) كادر طبي وصحي من اليمنيين منهم (640) موظف رسمي ، ( 300) موظف متعاقد ومتطوعين ، وذكر أنه قد تم رفد مخازن المستشفى بالأدوية والمستلزمات الطبية لما يكفي لستة أشهر قادمة.

وأضاف أبو طالب :" إن المستشفى بصدد تنفيذ خطة لتطوير واستحداث مركز القلب يعمل على مدار الساعة وبأسعار مناسبة لذوي الدخل المحدود، وكذا استكمال ترميم وتأثيث وتجهز المبنى الجديد الذي توقف منذ 15 عاما والذي من خلاله سيتم تحويل مستشفى الكويت الجامعي إلى مستشفى مرجعي يقدم فيه الأبحاث الطبية والعلمية والدراسات التخصصية لطالبي العلم".

وأكد الدكتور أبوطالب أنه سيتم خلال الأسبوعين القادمين إصلاح جهاز الأشعة المقطعية (السي تي اسكان) والذي يعتبر من أحدث الأجهزة الطبية على مستوى دول الشرق الأوسط، لتقديم خدمات للمرضى بأسعار منافسة لذوي الدخل المحدود..، في ظل وجود مساهمة من بعض رجال الأعمال الذين اشترطوا أن يكون لهم نسبة المساهمة المالية من شراء هذا الجهاز عند تشغيلة .

كما أكد أن جميع الأقسام والوحدات الطبية بمستشفى الكويت الجامعي مفتوحة الأبواب لإستقبال جرحى العدوان الغاشم على اليمن على مدار الساعة وكذا أسر الشهداء والجرحى والنازحين وتقديم جميع الخدمات الطبية والصحية والعلاجية لهم مجاناً منذ بدء العدوان.

وأعلن مدير مستشفى الكويت الجامعي عن تقديم الرعاية الطبية والصحية للكادر الإعلامي وأسرهم خاصة الكوادر الإعلامية العاملة في مواجهة العدوان أسوة بأسر الشهداء والنازحين وجرحى العدوان.

من جانبة تحدث مدير الشؤون المالية والإدارية بالمستشفى الأستاذ - يحي الذيفاني ، عن الجوانب المالية والصعوبات والأحتياجات الطارئة للمستشفي وكيف تم تخطي معظم المشاكل والعوائق .
وأكد الذيفاني أن مستشفى الكويت يعمل بوتيرة عالية وبصمود في ظل العدوان السعودي الامريكي الغاشم على الوطن وهو بحاجة لتعاون الجميع ..، ومشيراَ الى أن إدارة المستشفى أستقبلت عدد من العروض الأستثمارية فيما يتعلق بالأستثمار في انشاء صيدليات يتم دراستها من قبل إدارة المستشفى والنظر فيها وفي غيرها من الأمور المتعلقة بتوفير الرعاية الصحية للمواطنين .

وأوضح مدير الشؤون المالية والإدارية بالمستشفى أنه يوجد لدي مستشفى الكويت مصنع مصغر لإنتاج الأوكسجين ويغطي أحتياجات المستشفى الذي ينتج (20) اسطوانة ، ويتم مواجهة البقية عبر الشراء من القطاع الخاص .

وأكد الذيفاني أن مستشفى الكويت في تحدي كبير في ظل العدوان الغاشم الذي تتعرض له اليمن منذ 26 مارس من العام الماضي وحتي اليوم لازال مستمر في ظل صمت مخزي للعالم والمنظمات الدولية ، وقال : ( أنه يتم حالياً أعمال ترميم وصيانة وأعادة تأهيل لمختلف الأقسام التي من شأنها أن تجعل مستشفى الكويت عند المستوى والجودة المطلوبة في تقديم الخدمات الطبية ) . وذكر مدير الشؤون المالية بالمستشفى أنة يتم تفعيل نفس رسوم الخدمات الطبية السابقة التي كانت سارية من قبل ..، وعبر عن شكره للمنظمات والشركات ورجال الأعمال الداعمين للمستشفى .. وداعياً الجميع التعاون مع الأعمال التي يقوم بها المستشفى حالياً في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد ، وذلك من أجل تقديم الخدمات الطبية المتكاملة .

إلى ذلك تحدث مدير الحسابات والمشتروات وبعض مسؤولي الأقسام والذين استكملوا مهام الخطة الفنية والأدراية لإنعاش المستشفى ، وأستعدادهم لأستقبال جميع الحالات على مدار 24 ساعة متواصلة في القريب العاجل .

كما طمئن ضابط أمن مستشفى الكويت الجامعي ، المقدم - عبدالكريم زياد ، المواطنين في حالة تعاونهم في الحالات الأسعافية وحوادث المرور التي تجعل البعض أن لا يقومون بواجبهم الإنساني ، وان الاجراءات الأمنية المتخذة ما هيا سواء اجراءات قانونية يتم اتخاذها حرصاً على حياة الجميع ، مع تقديرة العالي لكافة السائقين والمواطنين المسعفين .
واشار زياد إلى تعزيز الحالة الأمنية داخل اقسام المستشفى وتوجد رجال الأمن بالصورة اللأئقة التي تعزز ثقة التعامل ما بين المواطنين والمرضى مع رجال الأمن الذين لا يقل دورهم عن دور الطبيب المنقذ لحياة المواطنين ، ومشيداً بتعاون الجميع في هذا الجانب والذي يقدم الصورة النموذجية والراقية في تقديم الخدمات الأمنية التي تشرف كل مواطن ومريض يتردد على المستشفى ، ورحب بأي نقد من شأنة يخدم المصلحة العامة .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد


جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017 لـ(حضرموت نيوز)