مختارات حضرموت نيوز
شركة جمعان للتجارة والاستثمار
حضرموت نيوز
أمين عام المؤتمر الزوكا يؤكد: أحمد علي عبدالله صالح تحت الإقامة الجبرية في الإمارات
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
اليمن : الرئيس صالح يحث على وحدة الصف ويبشّر بانتصار الثورة على قوى الرجعية ومرتزقتهم
حضرموت نيوز - اليمن
حازب يكشف الضغوطات التي تعرض لها السفير أحمد علي عبدالله صالح ووالده من قبل العدوان
حضرموت نيوز - اليمن
مايو .. وجه اليمن التوحدي
حضرموت نيوز - اليمن (امين محمد جمعان )
الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تقر ميزانية 2016م
حضرموت نيوز - اليمن
نجاح رغم العواصف
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم- فؤاد القاضي )
العاصمة صنعاء الأنموذج الرائع والرقم الصعب
حضرموت نيوز - " سلطان قطران ".
اليمن : وزير الإدارة المحلية القيسي يواصل مساعية التآمرية على السلطة المحلية
حضرموت نيوز - اليمن
الرئيس صالح يحث على وحدة الصف ويبشّر بانتصار الثورة على قوى الرجعية ومرتزقتهم
حضرموت نيوز - اليمن
خفايا وإسرار تورط وزيرا المالية والإدارة المحلية في جرائم دستورية وسط تحذيرات محلي
حضرموت نيوز - اليمن (حضرموت نيوز - خاص )
ملياران ونصف المليار ريال أرباح البنك اليمني للإنشاء والتعمير 2015م
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصه)
إختفاء رئيس مؤسسة حقوقية في ظروف غامضة بصنعاء
حضرموت نيوز - اليمن (صنعاء - خاص)
اليمن : وفاة شقيق رئيس تحرير حضرموت نيوز المرحوم عبدالله احمد قطران
حضرموت نيوز - اليمن ( امانة العاصمة صنعاء )
الرئيس صالح يحث على وحدة الصف ويبشّر بانتصار الثورة على قوى الرجعية ومرتزقتهم
حضرموت نيوز - اليمن
الخائن العميل المدعو قناة رشد الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائن العميل المدعو قناة يمن شباب الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائنة العميلة المدعوة قناة بلقيس الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
الخائن العميل المدعو قناة سهيل الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
هيلاري كلينتون:تعترف وتقول : نحن صنعنا تنظيم القاعدة بجلبه من السعودية إلى أفغانستان
حضرموت نيوز - ( متابعات خاصة )
حضرموت نيوز - عناصر حوثية مسلحة تقتحم مبنى صندوق النظافة وتعتقل مدير السياحة المعين ولجنه التسليم  بالعاصمة صنعاء

الأحد, 06-أغسطس-2017
حضرموت نيوز - اليمن -
نفذ موظفي صندوق النظافة والتحسين بأمانة العاصمة صنعاء صباح اليوم الأحد إضراب شامل عن العمل بسبب ما أقدمليه بعض افراد وعناصر الحركة الحوثية التي استولت على مبنى الصندوق بقوة السلاح عبر أطقم مسلحة يوم أمس السبت .
حيث أقدمت عناصر مسلحة تابعة لما كان يسمى باللجان الثورية المنتمية للحركة الحوثية التي يتزعمها السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي ، صباح يوم أمس السبت الموافق 5 يوليو 2017م ، بأقتحام بوابة مبنى صندوق النظافة والتحسين بأمانة العاصمة صنعاء ، وعند أعتراض موظفي الصندوق عملية الإستفزاز المسلح التي أقلقت الموظفين وأدخلت الفزع لعملاء الصندوق وأهالي الحي المجاور للمبنى ، قام الموظفين والمعنيين بصندوق النظافة بمطالبتهم التعرف عن هويتهم و الجهة الأمنية التابعين لها ، فردت عليهم تلك العناصر المسلحة نحن نتبع اللجنة الثورية العليا ولديهم توجيهات شفوية ، وقالوا سنأتيكم بأرسالية تحريرية خطية لتنفيذ المهمة ، وماهي الإ بضع ساعة وتم تعزيز الطقم المسلح بطقم أخر علية عناصر مسلحة تابعين للجهة نفسها " اللجنة الثورية العليا" التابعة للحركة الحوثية " انصار الله ".
هذا وقد استنكر موظفي الصندوق هذا الإجراء التعسفي الأستفزازي للمبني وقيام تلك العناصر المسلحة بالسيطرة على مبنى الصندوق وقيامهم بالسماح والرفض لمن يريد الدخول لمبنى صندوق النظافة ضاربين بالقانون واللوائح المنظمة لأي عمل حكومي عرض الحائط ، وغير آباهين بالمجلس السياسي الأعلى الذي مكون من المكونان الوطنيان " انصار الله " وحلفائهم ، والمؤتمر الشعبي وحلفائهم ، والذي تم منحهم الثقة من مجلس النواب .
من جانب أخر وفي سابقة خطيرة أقدمت يوم امس عناصر مسلحة بأعتقال مدير عام مكتب السياحة بأمانة العاصمة صنعاء والذي تم تعيينة مؤخراً ، واللجنه المكلفة من القائم بأعمال أمين العاصمة صنعاء ، أمين عام المجلس المحلي الأستاذ - أمين محمد جمعان ، بالأستلام والتسليم من المدير السابق ، أمين كباس ، وتم إيداعهم في سجن قسم شرطة سهيل الجوفي بمديرية السبعين .
وعقب ذلك استنكر عدد من مدراء الكاتب التنفيذية واعضاء السلطة والمجالس المحلية هذه الأجراءات التي تستهدف المجالس المحلية وتأتي ضمن السيناريو الممنهج للقضاء على التجربة الديمقراطية والغاء المجالس المحلية التي تعتبر صمام أمان العاصمة صنعاء بل واليمن بأكملة ..، ومطالبين سرعة التحقيق في هذا الموضوع والكشف عن الأشخاص الذين يقفون خلف تلك التصرفات المخالفة للقانون وخاصة قانون السلطة المحلية .
هذا وقد أكدت مصادر سياسية وإعلامية أن جماعة انصار الله تتعمد أستهداف السلطة المحلية والمجالس المحلية ضمن أهداف ما سمي بثورات الربيع العربي التي انطلقت في عام 2011م ، وسبق وان حذرت السلطات المحلية من تلك المؤامرات والمخططات الرآمية التي تستهدف سلطة الشعب والأجراءات التي نفذها مسبقاً أحزاب اللقاء المشترك بقيادة حزب التجمع اليمني للأصلاح ، في حكومة الوفاق الوطني بقيادة محمد باسندوة ، ويليها الأجراءات الفردية والجهوية لبعض الأفراد والشخصيات المتنفذة ، وبعض الجهات والمكونات الحزبية والتي يقف خلف بعضها ما كان يسمى باللجنة الثورية العليا سابقاً . الجدير ذكره أن حكومة الإنقاذ الوطني قد وقعت في مغبأة تلك الجهات والأفراد حيث أرتكبت مخالفات دستورية وقانونية أيضاً في استهداف السلطة المحلية والمجالس المحلية بالإستيلاء على مواردها المحلية وعدم صرف الموارد المخصصة لها بالمليارات وسحب مبالغ كبيرة من حسابات السلطات المحلية لحسابات خاصة وكان أخرها التعدي على زكاة كبار المكلفين والتي يقف خلفها شخصيات متنفذة داخل اروقة المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني التي ظلتا في صمت مخيم عليهما دون تحريك أي ساكن ضد من تجاوزوا الدستور والقانون
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد


جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017 لـ(حضرموت نيوز)