مختارات حضرموت نيوز
شركة جمعان للتجارة والاستثمار
حضرموت نيوز
أمين عام المؤتمر الزوكا يؤكد: أحمد علي عبدالله صالح تحت الإقامة الجبرية في الإمارات
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
اليمن: إغلاق الحدود يعطّل أنظمة المياه والصرف الصحي ويزيد خطر الكوليرا
حضرموت نيوز - اليمن ( جنيف/ صنعاء (اللجنة الدولية) )
الوثيقة الخطيرة التي كشف عنها الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاسبق
حضرموت نيوز - اليمن
الوحدة‮ ‬والمشروع ‬الوطني
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس)
الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تقر ميزانية 2016م
حضرموت نيوز - اليمن
نجاح رغم العواصف
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم- فؤاد القاضي )
العاصمة صنعاء الأنموذج الرائع والرقم الصعب
حضرموت نيوز - " سلطان قطران ".
حمود النقيب يوجه رسالة عاجلة لأمين جمعان بعد إقصاء الحوثيين له من منصب امانة العاصمة
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
اليمن : وزير الإدارة المحلية القيسي يواصل مساعية التآمرية على السلطة المحلية
حضرموت نيوز - اليمن
خفايا وإسرار تورط وزيرا المالية والإدارة المحلية في جرائم دستورية وسط تحذيرات محلي
حضرموت نيوز - اليمن (حضرموت نيوز - خاص )
ملياران ونصف المليار ريال أرباح البنك اليمني للإنشاء والتعمير 2015م
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصه)
رئيس مجلس إدارة شركة كمران يقوم بزيارة لجمعية التحدي لرعاية و تأهيل المعاقات
حضرموت نيوز - اليمن ( أمانة العاصمة صنعاء )
وترجل الفارس الوطني المؤتمري الشهيد عبدالقادر هلال .. سيرة ذاتية
حضرموت نيوز - (سلطان قطران )
اليمن : حمود عباد يؤدي اليمين الدستورية أميناً للعاصمة صنعاء خلفاً لشهيد السلام هلال
حضرموت نيوز - اليمن (أمانة العاصمة صنعاء- سيف قطران)
الخائن العميل المدعو قناة رشد الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائن العميل المدعو قناة يمن شباب الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائنة العميلة المدعوة قناة بلقيس الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
الخائن العميل المدعو قناة سهيل الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
هيلاري كلينتون:تعترف وتقول : نحن صنعنا تنظيم القاعدة بجلبه من السعودية إلى أفغانستان
حضرموت نيوز - ( متابعات خاصة )
حضرموت نيوز - ألمانيا الاتحادية قررت التحضيرللانتخابات الرئاسيةبمساهمة قدرها 750000 يورو(حوالي مليون دولار)

الأربعاء, 18-يناير-2012
حضرموت نيوز -صنعاء - عبدالله أحمد -
أكد هولجر جرين – سفير ألمانيا الاتحادية بصنعاء أن ألمانيا بدعم قررت دعم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (يو إن دي بي) في تحضير الانتخابات بمساهمة قدرها 750000 يورو (حوالي مليون دولار). سوف يسمح بنجاح انتقال السلطة عبر انتخابات رئاسية مبكرة، واستقرار الوضع السياسي والأمني في اليمن، بالعودة الكاملة للتعاون الثنائي التنموي بين البلدين.

وبخصوص المساعدات التي ستقدمها ألمانيا لليمن بعد نقل السلطة ، قال السفير في مؤتمر صحفي عقده اليوم بصنعاء: إننا نتوقع نقل السلطة في 21 فبراير القادم وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة وسنقوم بعدها ببعض المشاريع المتعلقة بالتعليم والمياه وبعض البعثات للجامعات اليمنية بالإضافة إننا بحاجة إلى انتظار أن تقدم حكومة الوفاق أهم أولوياتها ليتم من خلالها تقديم الدعم من قبل ألمانيا لليمن.

وبخصوص تصريحات السفير الألماني التي أثارت جدلاً واسعاً بين الأوساط اليمنية قال السفير إنه تعلم درساً في اليمن، مؤكداً أن عليه أن يكون حذراً من بعض الصحف اليمنية كونها فسرت ما قاله من تصريحات بشكل خاطئ،في إشارة إلى تحريف وسائل إعلام المشترك لتصريحاته بشان المبادرة الخليجية واليتها المزمنة.

مجدداً تأكيده بأن موقف ألمانيا وهي عضو غير دائم في مجلس الأمن - من الوضع الراهن في اليمن أنها تدعم قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2014 الذي يدعم المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية المزمنة.

وأكد سفير ألمانيا الاتحادية التزام ألمانيا بدعم برنامج الغذاء العالمي في اليمن بمبلغ تقديري يبلغ 23 مليون يورو بما يساوي 30 مليون دولار استجابة للأزمة المستمرة التي تعرض أرواح العديد من اليمنيين للخطر.

وأضاف بأن الحكومة الألمانية قررت هذا العام استخدام جزءٍ كبيرٍ من ميزانيتها العادية للتعاون لمعالجة الأزمة الإنسانية في اليمن للعامين 2011- 2012م.
وتابع: إن ألمانيا لا تدعم التنمية في اليمن على الصعيد الثنائي فقط بل أيضاً على الصعيد متعدد الأطراف كواحدة من أكبر المساهمين في الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.

وقال: بخصوص المساعدات الإنسانية تواصل ألمانيا تنفيذ مشاريع التنمية والتي تساهم بشكل مباشر وفي تحسين ظروف المعيشة لليمنيين إذا أضفنا دعمها لبرنامج التغذية العالمي، يصبح مجموع ما تقدمه ألمانيا لهذا الغرض في عامي 2011-2012م أكثر من 60 مليون يورو.

وبتعاونها التنموي هذا تدعم جمهورية ألمانيا الاتحادية النشاطات الساعية لتوفير المياه الآمنة والوصول إلى المرافق الصحية، خصوصاً للأمهات والأطفال. بالإضافة إلى ذلك فألمانيا نشطة في مجال التعليم لإعطاء كل طفل يمني فرصة دخول المدرسة.

وأضاف قائلا : بسبب الأزمة السياسية في الأشهر الماضية فإن بعض مشاريع التنمية الألمانية تم تنفيذها بسرعة أبطأ وتوقفت المشاريع الجديدة، وإن ألمانيا تعيد تقييم الوضع السياسي بشكل مستمر وتقف على أهبة الاستعداد لتوفير المساعدة والدعم السياسي اللازم لتنفيذ المرحلة الانتقالية، إلى جانب شركاء دوليين آخرين .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد


جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2018 لـ(حضرموت نيوز)