مختارات حضرموت نيوز
شركة جمعان للتجارة والاستثمار
حضرموت نيوز
أمين عام المؤتمر الزوكا يؤكد: أحمد علي عبدالله صالح تحت الإقامة الجبرية في الإمارات
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تقر ميزانية 2016م
حضرموت نيوز - اليمن
نجاح رغم العواصف
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم- فؤاد القاضي )
العاصمة صنعاء الأنموذج الرائع والرقم الصعب
حضرموت نيوز - " سلطان قطران ".
اليمن : وزير الإدارة المحلية القيسي يواصل مساعية التآمرية على السلطة المحلية
حضرموت نيوز - اليمن
خفايا وإسرار تورط وزيرا المالية والإدارة المحلية في جرائم دستورية وسط تحذيرات محلي
حضرموت نيوز - اليمن (حضرموت نيوز - خاص )
ملياران ونصف المليار ريال أرباح البنك اليمني للإنشاء والتعمير 2015م
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصه)
الخائن العميل المدعو قناة رشد الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائن العميل المدعو قناة يمن شباب الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائنة العميلة المدعوة قناة بلقيس الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
الخائن العميل المدعو قناة سهيل الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
هيلاري كلينتون:تعترف وتقول : نحن صنعنا تنظيم القاعدة بجلبه من السعودية إلى أفغانستان
حضرموت نيوز - ( متابعات خاصة )
حضرموت نيوز - عظام الانسان

الأحد, 15-فبراير-2009
حضرموت نيوز -
أوضح بعض متخصصي طب العظام أنه من الممكن أن يأتى السل أو الدرن للأطفال تحت سن العشرين، وقد يأتى فى السن المتقدمة؛ والسبب هو العوامل الغذائية وضعف المقاومة والمناعة الطبيعية، التى تتأثر بعوامل كثيرة ومعروفة.. واللافت للنظر هذه الأيام هو انتشار سل العظام وسل العمود الفقرى.
بصفة خاصة أن المرض يأتى أو يكتشفه الطبيب المعالج فجأة عند حضور المريض للاستفسار عن شكوى بسيطة مثل آلام بالظهر أو آلام بمنطقة العنق.. ومرضى اليوم هم المهنيون من أطباء وموسيقيين وصحفيين وأساتذة بالجامعات وحرفيون ناجحون..
وتفسير هذه الظاهرة يعود إلى التوتر العصبى المستمر مع السهر الطويل، والعمل لساعات طويلة، وعدم الراحة الكافية، وعدم الترويح عن النفس وكسر روتين العمل، مع شرب المنبهات والسجائر باستمرار.
هذا التوتر يؤثر سلبياً على الجهاز المناعى بالجسم ويضعف مقاومته لميكروب الدرن فيجد سبيله وينشط بالجسم، خاصة فى عظام الفقرات وغضاريفها، ويأتى المريض وعنده الدمل أو الخراج البارد وقد تمكن من فقراته بدرجة كبيرة.. ويتعرض للجراحة، وهى تحتاج مهارة فائقة وتستمر لساعات ولا يجريها إلا المتخصصون.
ولمواجهة هذه الحالة المتطورة للمرض ننصح بالإعلام المستمر والتوصية لجميع أفراد المجتمع بخطورة المرض والتشخيص المبكر ونوعية المريض، وكذلك الأطباء؛ حتى يلقى الدرن اهتماماً جديداً منا كمرضى ومعالجين وتقليل الإرهاق والتوتر الذهنى المستمر والإقلاع عن التدخين وتناول المنبهات، والعمل على الخلود للراحة بين فترات العمل، والترويح عن النفس وتنظيم العمل والإقلال من التنافس المادى
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد


جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2018 لـ(حضرموت نيوز)