مختارات حضرموت نيوز
شركة جمعان للتجارة والاستثمار
حضرموت نيوز
اليمن : قطاع الاعلام بالمؤتمر يعزي الزميل قطران بوفاة والده
حضرموت نيوز - اليمن
اليمن: إغلاق الحدود يعطّل أنظمة المياه والصرف الصحي ويزيد خطر الكوليرا
حضرموت نيوز - اليمن ( جنيف/ صنعاء (اللجنة الدولية) )
الوثيقة الخطيرة التي كشف عنها الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاسبق
حضرموت نيوز - اليمن
الوحدة‮ ‬والمشروع ‬الوطني
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس)
الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تقر ميزانية 2016م
حضرموت نيوز - اليمن
نجاح رغم العواصف
حضرموت نيوز - اليمن ( بقلم- فؤاد القاضي )
العاصمة صنعاء الأنموذج الرائع والرقم الصعب
حضرموت نيوز - " سلطان قطران ".
حمود النقيب يوجه رسالة عاجلة لأمين جمعان بعد إقصاء الحوثيين له من منصب امانة العاصمة
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصة )
اليمن : وزير الإدارة المحلية القيسي يواصل مساعية التآمرية على السلطة المحلية
حضرموت نيوز - اليمن
خفايا وإسرار تورط وزيرا المالية والإدارة المحلية في جرائم دستورية وسط تحذيرات محلي
حضرموت نيوز - اليمن (حضرموت نيوز - خاص )
ملياران ونصف المليار ريال أرباح البنك اليمني للإنشاء والتعمير 2015م
حضرموت نيوز - اليمن ( متابعات خاصه)
رئيس مجلس إدارة شركة كمران يقوم بزيارة لجمعية التحدي لرعاية و تأهيل المعاقات
حضرموت نيوز - اليمن ( أمانة العاصمة صنعاء )
وترجل الفارس الوطني المؤتمري الشهيد عبدالقادر هلال .. سيرة ذاتية
حضرموت نيوز - (سلطان قطران )
اليمن : اغتصاب فتاة مسيحية اثيوبية وإيدعها السجن والجناه أحرار
حضرموت نيوز - اليمن
الخائن العميل المدعو قناة رشد الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائن العميل المدعو قناة يمن شباب الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن ( خاص )
الخائنة العميلة المدعوة قناة بلقيس الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
الخائن العميل المدعو قناة سهيل الفضائية
حضرموت نيوز - اليمن (خاص )
هيلاري كلينتون:تعترف وتقول : نحن صنعنا تنظيم القاعدة بجلبه من السعودية إلى أفغانستان
حضرموت نيوز - ( متابعات خاصة )
حضرموت نيوز - الرئيس هادي :لابد من إبراز منجز الوحدة وعلى الإعلام الرسمي البعد عن الحزبية

الإثنين, 12-مايو-2014
حضرموت نيوز - اليمن ( أمانة العاصمة صنعاء) -
أكد الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية على أهمية إبراز المنجز الوحدوي العظيم المتمثل في إعادة تحقيق وحدة الوطن في 22 مايو1990م، باعتباره محطة كفاح وطني وحدوي طويل بذل الشعب اليمني في سبيله أغلى التضحيات..

معتبرا أن أفراح شعبنا اليمني العظيم بالعيد الوطني الرابع والعشرين للجمهورية اليمنية (22 من مايو) المجيد، ستتضاعف هذا العام لتزامنها مع ابتهاجاته بمخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل.

جاء ذلك في تعميم أصدره رئيس الجمهورية إلى الجهات الحكومية وقيادات السلطات المحلية بالمحافظات بشأن الاستعداد للاحتفال بهذه المناسبة الوطنية الغالية.

وأكد رئيس الجمهورية على أهمية أن تكون الاحتفالات بهذه المناسبة الوحدوية متميزة عن سابقاتها بإظهار مشاعر الفرحة والإبتهاج بهذه المناسبة الوطنية العظيمة مع إبراز التأييد والمباركة لمخرجات الحوار، كونها تمثل، الإرادة الشعبية التوافقية لحل المشكلات الوطنية السياسية العالقة ، تمهيداً للانتقال بالوطن إلى مرحلة البناء الفعلي لدولته الاتحادية الجديدة.

وحث الرئيس الجهات المعنية في التعميم على وضع الخطط والبرامج الاحتفالية الكفيلة بجعل هذه المناسبة محطة تربوية لحشد وتوجيه الرأي العام باتجاه انجاز مخرجات الحوار وتحقيق تطلعات الشعب في التغيير وتعبئة الطاقات الوطنية لاستكمال ما تبقى من مهام المرحلة الانتقالية والتذكير بأهمية المبادرة الخليجية باعتبارها خارطة الطريق المثلى لإخراج اليمن من محنته مع وجوب الالتزام ببنودها وتزميناتها كاملة.

وأكد الرئيس عبدربه منصور هادي في هذا الصد أن الوحدة الوطنية قيم رفيعة ومبادئ سامية ومواطنة متساوية وتطلعات مشروعة وعدالة اجتماعية وحرية حقيقية وأن ماتضمنته مخرجات الحوار من صيغة اتحادية بأقاليمها الستة إنما تستهدف تجذير الوحدة اليمنية والوطنية وليس العكس وأن نظام الأقاليم هو البديل الأسلم للمركزية ومساوئها الكثيرة فضلا عن كونه السبيل لتحقيق الشراكة الوطنية المنصفة.

وقال الرئيس :" لقد مثلت مخرجات الحوار حلولاً جذرية واقعية ومنصفة لتسع قضايا وطنية كبرى، كانت القضية الجنوبية وقضية الوحدة الوطنية على رأسها ، كما مثلت هذه المخرجات ، في الوقت ذاته ، الأسس الصحيحة الأنسب لبناء الدولة اليمنية المدنية الحديثة ، التي كانت و ماتزال غاية الشعب اليمني كله ، من ثوراته ومطالباته وتضحياته من أجل التغيير ".

ومضى رئيس الجمهورية قائلا:" لقد جاءت مخرجات الحوار الوطني بمثابة صياغة معاصرة لمشروع الوحدة اليمنية على أساس اتحادي ديمقراطي يضمن العدالة والمساواة والإنصاف ، لكل أبناء اليمن ، في دولة جديدة على مبادئ الحكم الرشيد بعد أن تعالج السلبيات وترد المظالم ويجبر الضرر ، كشروط ضرورية لبدء شراكة وطنية حقيقية بالثروة والسلطة ".

وشدد رئيس الجمهورية على ضرورة العمل الجاد للارتقاء بمستوى العمل الإعلامي الرسمي إلى مستوى والتحديات الوطنية والنأي به عن المناكفات والمماحكات الحزبية وإيصال رسالة الإعلام بأمانة ومسؤولية بحيث يضع الشعب أمام حقيقة أوضاعه القائمة وخطط وموجهات بناء مستقبلة المنشود.

ودعا في هذا الصدد إلى ترشيد خطاب الإعلام الرسمي والحزبي والأهلي من منطلق المسؤولية تجاه الوطن ووفقا لضوابط المهنة ومعاييرها وبما يرسخ سياسة التوافق والتعايش والشراكة في السلطة والثروة ..

مؤكدا على أهمية تكثيف دور ونشاط وأجهزة وسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمقروءة وتكريس برامجها وموادها لهذه المناسبة الوحدوية الغالية والمناسبات الوطنية الأخرى و توعية الجماهير بأهمية مخرجات الحوار الوطني الشامل جميعها كخيار وحيد أجمعت وتوافقت عليه القوى السياسية والاجتماعية كأساس لليمن الجديد.. مع التأكيد أن وحدة مؤسستي الدفاع والأمن هي التجسيد الفعلي الملموس للوحدة الوطنية بكل معانيها وأبعادها.

وأكد رئيس الجمهورية على ضرورة تنمية قيم الوسطية والاعتدال في الفكر الديني والسياسي باعتباره السبيل للقضاء على دعاوى الغلو والتطرف والإرهاب , إلى جانب تعزيز اصطفاف جماهير الشعب خلف مؤسستي الدفاع والأمن في تصديهما الباسل للأعمال الإرهابية الجبانة ..

مشيرا إلى أهمية الانتقال بالوعي والسلوك الاجتماعي من واقع الإدانة والرفض والاستنكار إلى السلوك العملي المباشر في التصدي لإعمال التخريب والتهريب والإرهاب وافتعال الأزمات الخدمية وإدانة وملاحقة من يقف خلفها في جميع محافظات الجمهورية والتعاون مع المؤسسات والأجهزة المعنية في هذا الشأن.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد


جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2018 لـ(حضرموت نيوز)