حضرموت نيوز - وزارة الصحة:نفاد الادوية والمحاليل الطبية كارثة تهدد المستشفيات بالاغلاق

الأربعاء, 16-نوفمبر-2016
حضرموت نيوز - اليمن ( عبدالرزاق الضبيبي) -
حذرت وزارةالصحة العامة والسكان من أن اغلب المستشفيات اليمنية على وشك الاغلاق بسبب العدوان والحصار وانعدام الادوية ومنع دخول المحاليل والمستلزمات الطبية الى البلاد وهو الامر المتوقع خلال ايام وليس اسابيع او اشهر وباغلاق المستشفيات فان الامر ينذر بكارثة انسانية تضاف لكوارث المجاعة والحصار
وقال وكيل وزارة الصحة لقطاع الطب العلاجي الدكتور/ناصر العرجلي بان الايام القليلة القادمة أن معظم المستشفيات الرئيسية ستجد نفسها مضطرة لاغلاق ابوابها امام المرضى وطالبي الخدمات الطبية بسبب انعدام المحاليل والادوية والمستلزمات الصحية المطلوبة لاداء تلك المرافق الحيوية وهو مايعني ان الملايين من اليمنيين والمرضى وتحديدا من النساء والاطفال سيصبحون عرضة للامراض والاوبئة التي تهدد اليمن والقرن الافريقي .
ونوه الوكيل العرجلي بان الحصار المفروض على البلاد من قبل دول تحالف العدوان والذي يشمل منع دخول الادوية والمستلزمات الطبية اصاب المستشفيات بالشلل التام مما جعلها عاجزة عن اداء مهامها الانسانية في اكبر جريمة ابادة جماعية يرتكبها النظام السعودي بحق الشعب اليمني امام انظار العالم الذي لم يحرك ساكنا طوال فترة العدوان المستمرة لاكثر من 600يوم ناهيك عن انتشار كثير من الامراض والاوبئة.
وناشد وكيل الطب العلاجي المجتمع الدولي ومؤسساته الكبرى والمنظمات الانسانية والحقوقية حول العالم التدخل الفوري والطارئ لرفع الحصار الجائر والعمل وبشكل فوري لتلافي كارثة اغلاق المستشفيات والمرافق الصحية وتقديم الدعم اللازم بما يضمن استمرار خدماتها للمترددين والمرضى
معتبرا اي تخاذل وصمة عار على الانسانيه ورواداها وكل دعاتها في العالم
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 31-مارس-2017 الساعة: 12:23 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.hadhramautnews.net/news-11372.htm