حضرموت نيوز - عقد بجمعية رعاية وتأهيل المعاقين حركياً ومركز السلام للمعاقين حركياً ، اليوم اجتماع ضم وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق ووزيرة الشئون الاجتماعية والعمل فائقة السيد ورئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين عثمان الصلوي.وفهد الدهيش - رئيس  بجمعية

الإثنين, 16-يناير-2017
حضرموت نيوز - اليمن (امانة العاصمة صنعاء) -
عقد بجمعية رعاية وتأهيل المعاقين حركياً ومركز السلام للمعاقين حركياً ، اليوم اجتماع ضم وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق ووزيرة الشئون الاجتماعية والعمل فائقة السيد ورئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين عثمان الصلوي.وفهد الدهيش - رئيس بجمعية رعاية وتأهيل المعاقين حركياً ، وفرحان العزب - مدير مركز السلام للمعاقين حركياً، وفهيم القدسي أمين عام الجمعية وأعضاء الهيئة الأدارية للجمعية والمركز

ناقش الاجتماع عدد من المواضيع المتعلقة باحتياجات المعاقين والمتطلبات التي تخدم هذه الشريحة في مختلف القطاعات عند تنفيذ أي مشاريع وكذا الاحتياجات المطلوبة لتطوير وتحديث جمعية رعاية وتأهيل المعاقين وإجراء أعمال الصيانة اللازمة لها وبما يسهل حركة وانتقال المعاقين.



وأكد وزير الاشغال العامة الحرص على إيلاء هذه الشريحة أهمية تتناسب مع احتياجاتها وجعلها منتجة وادماجها في المجتمع.. مشددا على أهمية الشراكة والعمل لخدمة المعاقين.

ووجه الوزير مطلق قطاع الأشغال بإعداد الدراسات والتصاميم اللازمة للمجمع التعليمي للمكفوفين، وكذا توجيه مكاتب الأشغال بالمحافظات بضرورة أخذ متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة في المباني العامة.

كما وجه بإجراء أعمال الصيانة اللازمة لساحة الجمعية والمواقف الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة.

بدورها أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية أن حكومة الإنقاذ تولي شريحة المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة أهتماما كبيرا.

ووجهت المعنيين في الجمعية برفع مصفوفة بالاحتياجات المطلوبة لتطوير المركز والارتقاء بالخدمات التي يقدمها للمعاقين، والاحتياجات التي تسهل تنقلهم في الاعمال الإنشائية.

وكان وزيرا الاشغال العامة والطرق ووزيرة الشئون الاجتماعية والعمل ومعهما عضو مجلس النواب زيد أبو علي ووكيل أول وزارة الأشغال الدكتور عبدالملك الجولحي والوكيل المساعد لقطاع الاشغال المهندس توفيق الأسطى وعدد من المعنيين، قد طافوا بأقسام وفصول الجمعية واطلعوا على مستوى التجهيزات في مجال العلاج الطبيعي والتطريز وتعليم الكمبيوتر.

وعبروا عن ارتياحهم لما شاهدوه من تطور في الجمعية وابداع في المنتجات اليدوية لمنتسبيها.
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 31-مارس-2017 الساعة: 12:27 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.hadhramautnews.net/news-11631.htm